إسرائيل دمرت البنية التحتية وارتكبت جرائم حرب إبادة

إسرائيل دمرت البنية التحتية وارتكبت جرائم حرب إبادة



قال رئيس الوزراء الفلسطيني محمد اشتيه، إنه يجب وقف الاستيطان أيا كان هدفه سواء ديني أو أمني أو سياسي، مشيرا إلى أن الـ400 يوما الماضيين منذ بداية عام 2023 حتى الآن هم الأكثر دموية في تاريخ فلسطين المعاصر.

وأضاف «اشتيه»، خلال مؤتمر صحفي تنقله قناة «القاهرة الإخبارية»: «فقدنا أكثر من 100 ألف شهيد وجريح ومفقود في قطاع غزة، فضلا عن أكثر من 640 شهيدا في الضفة الغربية، إضافة إلى أكثر من 10 آلاف أسير، وهذه ليست مجرد أرقاما بل تدلل على أهالينا من النساء والأطفال والشيوخ والشباب والصبايا، فكلا منهم كان له تاريخ ومكانة واسم ومستقبل الذي قتله إسرائيل».

وتابع، أنه تم احتلال جميع الآراضي الفلسطينية من مدن وقرى ومخيمات وقطاع غزة بأدوات متجددة، مشيرا إلى أن إسرائيل دمرت البنية التحتية وارتكبت جرائم حرب إبادة، واستهدفت كل ماهو فلسطيني، مؤكدا أن القدس والمقدسات في صلب الاستهداف الممنهج.