“التعليم التكنولوجي” ينظم ورشة عمل عن مبادرة وادي التكنولوجيا التطبيقية بالجامعات

“التعليم التكنولوجي” ينظم ورشة عمل عن مبادرة وادي التكنولوجيا التطبيقية بالجامعات


نظم المجلس الأعلى للتعليم التكنولوجي، التابع لوزارة التعليم العالي، ورشة عمل للجامعات التكنولوجية حول تنفيذ مبادرة وادي التكنولوجيا التطبيقية “KEMTECH VALLEY”،برعاية الدكتور أيمن عاشور وزير التعليم العالي والبحث العلمي.

وجاء ذلك بحضور ممثلي الجامعات التكنولوجية المُشاركة في المبادرة وهي: (جامعة القاهرة الجديدة التكنولوجية، جامعة الدلتا التكنولوجية، جامعة بني سويف التكنولوجية، جامعة برج العرب التكنولوجية، جامعة سمنود التكنولوجية)؛ لمناقشة الخطة التنفيذية لمشروع وادي التكنولوجيا التطبيقية المصري بالجامعات التكنولوجية والمُقدم بدعم من شركة بي تي إس القابضة للاستثمارات، ذلك بمقر المجلس بمبنى الوزارة بالعاصمة الإدارية.

وتضمنت فعاليات ورشة العمل عرض تفصيلي قدمته المهندسة مها عبدالعزيز المدير التنفيذي للشركة وفريق العمل المُصاحب، حول مراحل تنفيذ مشروع وادي التكنولوجيا التطبيقية المصري، بحضور اللجنة التنسيقية المُشكلة من قبل المجلس الأعلى للتعليم التكنولوجي وتعريفهم ببرامج الشركات الناشئة والبرنامج التدريبي، ووضع الطلاب على طريق الاستثمار والأعمال، كما تضمنت ورشة العمل إقامة حلقة نقاشية حول التحديات الخاصة بالمبادرة ومقترحات ممثلي الجامعات.

وأوضح الدكتور محمد وطني مدير مشروع تطوير الكليات التكنولوجية، أن المُبادرة تهدف إلى دعم التكنولوجيا التطبيقية بمجالاتها المختلفة من خلال بناء كوادر تقنية عالية التخصص وتنمية القدرات الإبداعية لطلاب وخريجي الجامعات التكنولوجية، فضلًا عن دعم رواد الأعمال والشركات الناشئة والشركات الصغيرة والمتوسطة في مجال التكنولوجيا التطبيقية، وبناء وعي مجتمعي رقمي، من خلال برامج المبادرة المختلفة التي يُقدمها وادي التكنولوجيا التطبيقية المصريKemtech Valley مما يُساهم في تعزيز القدرات التنافسية للعقول المصرية والصناعات والابتكارات التكنولوجية المحلية في الأسواق العالمية.

ويهدف التعاون بين الجامعات التكنولوجية إلى استغلال مُخرجات مشروعات التخرج والأبحاث التطبيقية، وتحويلها الى مركز جذب للشركات الناشئة واحتضان وتسويق الأفكار المبتكرة داخل الجامعات التكنولوجية، وكذلك ربط المشروعات والمُخرجات البحثية والابتكارات بالمجتمع الصناعي المُحيط، والاستفادة من الإمكانيات والتقنيات والتجهيزات لدى الطرفين، بالإضافة إلى المشاركة في تطوير المحتوي الأكاديمي لريادة الأعمال ورفع القدرات التنافسية للطلاب، ودعم مشروعات الطلاب وتطويرها وتسويقها.

ويأتي تنظيم ورشة العمل في إطار اهتمام وزارة التعليم العالي والبحث العلمي ببناء قاعدة علمية قوية وإعداد كوادر شبابية مُتميزة تتناسب مع مهارات ووظائف المستقبل لخدمو القطاع الصناعي والقطاعات الاقتصادية، وذلك تنفيذًا لأهداف الاستراتيجية الوطنية للتعليم العالي والبحث العلمي وبما يتماشى مع تحقيق أهداف التنمية المستدامة (رؤية مصر 2030) بهدف تهيئة بيئة مُشجعة للعلوم والتكنولوجيا والابتكار.

 

IMG-20240216-WA0048
IMG-20240216-WA0048