القاصد يتفقد جامعة المنوفية الأهلية ويتابع انتظام الدراسة

القاصد يتفقد جامعة المنوفية الأهلية ويتابع انتظام الدراسة



قام الدكتور أحمد القاصد رئيس جامعة المنوفية والمكلف بتسيير أعمال جامعة المنوفية الأهلية بزيارة تفقدية لجامعة المنوفية الأهلية وذلك لتفقد سير العمل بالجامعة ومتابعة انتظام الدراسة بالفصل الدراسي الثاني للعام الجامعى الحالى وكان فى استقباله الدكتورة نانسى أسعد المشرف الأكاديمى للجامعة وعمداء القطاعات وأمين عام جامعة المنوفية الأهلية ومنسقى البرامج.

استهل رئيس الجامعة الجولة بتفقد المدرجات والمعامل وانتظام المحاضرات النظرية والعملية وتواجد أعضاء هيئة التدريس، وحرص على التحاور مع الطلاب والاستماع إلى استفساراتهم، مؤكدا أن الجامعة أصبحت من النقاط المضيئة فى طريق الجمهورية الجديدة والتى حظيت بدعم الرئيس عبد الفتاح السيسي رئيس الجمهورية وخطته الطموحة للتوسع فى إنشاء جامعات أهلية تقدم خدمة تعليمية متميزة تطبق معايير الجودة العالمية، وتستهدف تأهيل خريجين قادرين على مواكبة سوق العمل ومؤهلين لتحقيق أهداف التنمية المستدامة والمساهمة فى تنفيذ خطة ورؤية مصر ٢٠٣٠، مشيدا بنسبة الإقبال من الطلاب للالتحاق ببرامج الجامعة المتميزة حيث تم فتح باب القبول لعدد محدود من الأماكن الشاغرة بالكليات بالفصل الدراسى الثانى وتم بالفعل قبول الطلاب طبقا للتنسيق الداخلى حسب مجموع الدرجات.

كما تفقد رئيس الجامعة العيادة الداخلية بالجامعة والتى تم تشغيلها حرصا على تقديم الخدمات الطبية والعلاجية وتوفير سبل الرعاية الصحية المتكاملة للطلاب، حيث تم تجهيز العيادة الداخلية بمختلف التخصصات الطبية، وتم توفير الأطباء المعالجين وذلك طبقا للبروتوكول الموقع بين جامعة المنوفية الأهلية ومستشفيات جامعة المنوفية التى تضم المستشفى الجامعى ومستشفى معهد الكبد القومى ومستشفى الطلبة.

هذا واجتمع رئيس الجامعة بالعمداء ومنسقى البرامج بحضور المشرف الأكاديمى لمتابعة سير العمل بالجامعة واستعرض أهم الفعاليات التى تمت من بداية الفصل الدراسي الثاني، موجها بأهمية استكمال ميكنة منظومة العمل الإدارى وذلك تطبيقا لخطة الجامعة نحو التحول الرقمى وميكنة جميع الأنظمة، والتوجه نحو تطبيق أحدث التطبيقات التكنولوجية لتطوير العمل بالجامعة، كما استعرض نسب الإنجاز التى وصلت إليها الجامعة حتى الآن فى أعمال الإنشاءات والتجهيزات.

كما وجه رئيس الجامعة إلى أهمية التجهيز والاستعداد الجيد للمشاركة فى مسابقة التميز الحكومى، ومسابقة جامعة صديقة للبيئة والعمل على تطبيق المعايير المطلوبة.