عاجل
أخبار


تحت شعار “مسرحنا حياتنا” يحتفي المهرجان المسرحي الدولي لشباب الجنوب هذا العام بالمسرح العراقي، وتقام فعاليات الدورة الثامنة في الفترة من 1 حتى 6 مارس المقبل، بمحافظة قنا، بالإضافة إلى المدن الجديدة والصحراوية بها، وبرعاية الدكتورة نيفين الكيلاني وزيرة الثقافة، ووزارة الشباب والرياضة، ومحافظة قنا، والهيئة العامة لقصور الثقافة، وقطاع صندوق التنمية الثقافية.

26 عرضا تتنافس على جوائز الدورة الثامنة

وقال الناقد الفني هيثم الهواري، رئيس المهرجان المسرحي الدولي لشباب الجنوب، إن الدورة الثامنة للمهرجان يتنافس عليها 26 عرضا مسرحيا من مختلف الدول العربية والأجنبية وتتمثل هذه الدول في مصر، وإسبانيا، والعراق، والأردن، وعمان، والجزائر، والمغرب، والبحرين، والجزائر، وتونس، وفلسطين، ورومانيا، والهند.

عرض همس

وأضاف الهواري، إن لجنة المشاهدة قد انتهت من اختيار العروض النهائية المشاركة في المسابقة الرسمية، التي تتناسب مع سياسة المهرجان، وهى: “أبواب وظلال”، و”جبخانة”، و”الوابور” من مصر، و”عروس الريح” من إسبانيا، و”شغف”، من تأليف جميل الرجة، وتمثيل رانيا المختار، والكوريوغراف محمد إندومي، تصميم وتنفيذ الموسيقى حسين جميل، وسينوغرافيا وإخراج علي عادل السعيدي، و”طقوس الحطب” من العراق، و”ليلة الأنحوتة” من الأردن، و”على قارعة النسيان”، و”كوتار” من عمان، و”مانيا” من الجزائر، ومن تأليف وإخراج إدريس بن حديد، وهو عمل فني يحاول تلمس نتائج الشك والخيانة على العلاقات الزوجية وتبعاتها على تماسك النسيج الاجتماعي، و”خيانة”، و”همس” من المغرب، والعرض من تأليف وإخراج جمال الصقر، وتمثيل الفنانة عهود سبت ونخبة من الفنانين الشباب الموهوبين، و”شرخ” من البحرين، و”الصرخة الصامتة” من تونس / الجزائر.

كما تشارك ثلاثة عروض أخرى على هامش المهرجان، وهى: “المصعد” من رومانيا، و”قوس قزح غير كافي” من الهند، و”الأفاعي” من مصر.

أما برنامج مسرح الطفل فقد تم اختيار عرض: “الورقة المفقودة” من مصر، إضافة إلى عرض “بلا حدود”، و”الشهداء لا يدخلون الجنة” من العراق، و”حياتنا في قنا”، من الجزائر، و”ماريونت” من مصر، ضمن برنامج مسرح الشارع والفضاءات المفتوحة، إلى جانب عرض “سرديات فلسطينية” من فلسطين، ضمن برنامج الحكي.

عرض المصعد 

وأوضح الهواري، أن المهرجان هذا العام يصدر 8 مؤلفات مسرحية والتي تشهد تنوعا وإبداعا دوليا من مصر، والمغرب، والعراق، والأردن، وهو ما يؤكد على النجاح الكبير الذي يحققه المهرجان كل عام، حيث نسعى للوصول إلى كل المسرحيين في العالم العربي، وقد تضمنت هذه الإصدارات الآتي: كتاب “عصام السيد.. المُعلم” للكاتب والناقد باسم صادق، و”211 فهرنهايت” للكاتب بكرى عبدالحميد، و”صفحات موجزة من المسرح العراقي” للمؤرخ العراقي الدكتور علي الربيعي، و”صورة المسرح المصري من فؤاد دوارة إلى عمرو دوارة” المؤلف المغربي د. عبدالرحمن بن زيدان، و”عبدالرحمن الشافعي.. زمار الحى الذي يُطرب” المؤلف د. محمد أمين عبدالصمد، وكتاب النصوص الفائزة في مسابقة التأليف المسرحي والذي فاز بها كُتّاب من مصر، والعراق، والأردن، إلى جانب كتيب الدورة الثامنة، وأخيرا كتاب 9 سنوات من الإنجازات، والذي يتناول ما تم من أنشطة وفعاليات خلال هذه السنوات.

وأضاف الكاتب المسرحي بكرى عبدالحميد مدير المهرجان، إن الدورة الثامنة تشهد تقديم 10 ورش تدريبية، وهى: ورشة “التمثيل” ويقدمها المخرج أحمد السيد، و”التأليف” باستخدام التراث للكاتب المسرحي بكرى عبدالحميد، و”الديكور” وتقدمها الناقدة الدكتورة عايدة علام، و”الإضاءة” للمهندس أبوبكر الشريف، و”الدراما والمسرح” ويقدمها المخرج الإسباني باتي دومينيك، و”صناعة العرائس” ويقدمها الفنان أحمد أبوطالب، و”الماكياج” وتقدمها الفنانة الجزائرية حكيمة جلايلي، وورشة “الموسيقى والغناء المسرحي” للموسيقار محمد مصطفى، وورشة “التصوير المسرحي” ويقدمها المصور الصحفي حسن عمار، وورشة “تعليم أداء وتحريك العرائس الماريونت” وتقدمها الفنانة إيمان فتوح.

وقد وقعت إدارة المهرجان بروتوكول تعاون مع إحدى المؤسسات الهندسية، بهدف تقديم فعاليات المهرجان المتنوعة بشكل جديد لجميع الفئات التي تعيش في المناطق الصحراوية بمحافظة قنا، مثل العروض المسرحية والورش التدريبية المحروم منها أهالي المناطق الصحراوية بكافة فئاتهم العمرية، فالبرتوكول يخدم أهالي مدينة قنا الجديدة، والمناطق  الصحراوية المحيطة، وذلك لخدمة أكثر من ١٠٠ ألف نسمة من أهالي مدينة قنا الجديدة، والأماكن المجاورة لها.

١٠ منح دراسية للفائزين المصرين بأكاديمية الفنون

هذا وقد منحت الدكتورة غادة جبارة رئيس أكاديمية الفنون 10 منح دراسية مجانية للفائزين المصريين في هذه الدورة، بهدف العمل على دعم مواهب الشباب المصري في كل المجالات الفنية بمحافظات الصعيد والدراسة بالأكاديمية.

عرض مانيا 
عرض شغف 

مقالات ذات صلة