كورة شراب

كورة شراب

تكمن أهمية الحوار الوطنى فى أنه نافذة لجمع كافة أطياف الشعب المصرى «حكومة ومعارضة» من أجل رفعة هذا الوطن وبناء جمهورية جديدة تتسع للجميع، رأينا هذا حتى على مستوى الرياضة عندما شاهدنا الخطيب ومرتضى منصور  فى الجلسة الافتتاحية للحوار الوطنى، فهى رسالة مهمة للجميع، وسأقتضب من كلمة سيادة الرئيس «إن الاختلاف فى الرأى لا يفسد للوطن قضية»، الأهلى والزمالك من أهم مؤسسات الدولة، لذلك أتمنى استغلال هذا الحدث الجلل لإذابة الخلافات ليعم السلام على الشارع الرياضى. 

أزمة مباراة السوبر المصرى الأخيرة والتى كان بطلها نادى الزمالك الذى قرر الانسحاب اعتراضًا على مشاركة محمود كهربا مع النادى الاهلى لعدم تنفيذ عقوبة إيقافه، أعتبرها «أزمة بدون لازمة» لن نجنى منها سوى إثارة الشارع الرياضى، كنت أتمنى تغليب صوت العقل من الجميع للخروج بشكل مشرف للكرة المصرية خاصة أنها مباراة ينتظرها الجميع كل عام. 

ما فعلته هناء حمزة ونجلتها مريم لاعبة فريق الزمالك الحالية للكرة الطائرة عقب فوز القلعة البيضاء بكأس مصر على حساب النادى الأهلى بعيد كل البعد عن الاحترافية، هى مكايدة واضحة لناديهم السابق النادى الأهلى وليس احتفالًا بالفوز مع فريقهم الحالى، سؤالى هنا: هل هذه المكايدة لمجلس إدارة النادى الأهلى أم مكايدة لجماهير القلعة الحمراء، وماهو ذنب الجمهور فى تلك الخلافات الشخصية ؟!!!

شاهدت صورة لاجتماع لجنة الكرة بالزمالك، كان على رأس الاجتماع أمير مرتضى منصور بعضوية أساطير النادى كل واحد فى جيله، اندهشت فقط أنه يترأس الاجتماع ويخطط لمستقبل القلعة البيضاء فنيًا رغم انه لم يلمس الكرة، لا أعلم كيف تدار منظومة كرة القدم فى الزمالك ليجلس على رأس الطاولة نجل رئيس النادى ليشرح لأفضل من لمسوا الكرة فى النادى خطة التطوير. 

قناة أون سبورت حذفت الحلقة التى ظهر فيها محمد فضل لاعب الأهلى السابق ومحلل فنى القناة مع مدحت شلبى والتى دافع فيها عن موقف الزمالك فى أزمته من مباراة السوبر، هذا رأى محمد فضل الشخصى ولا يحق لأحد أن يحجر عليه، حذف الحلقة تصرف غير مهنى من إدارة القناة، هذا التصرف رسخ نظرية المؤامرة التى تسيطر على جمهور الزمالك وأشعل فتنة الإعلام الموجه مجددًا، أتمنى إصدار بيان رسمى للرد على تلك الواقعة لغلق الباب أمام الشائعات.

اتحاد الكرة يتحمل الجزء الأكبر من أزمة مباراة السوبر المصرى بين الأهلى والزمالك بسبب تغليب الحسابات والمصالح الشخصية على المصلحة العامة، والتردد فى إصدار قرار العقوبات على اللاعبين، لذلك يجب محاسبته بسبب المشهد العبثى الذى تعيشه الكرة المصرية تلك الفترة أمام الجميع.