مجلة ksanews365 | القارة الحمراء حاليًا.. القارة السمراء تغير جلدها بفعل المارد الأحمر 11 لاعبًا يحصدون اللقب رقـــم 11 ويتزعمون إفريقيا

مجلة ksanews365 | القارة الحمراء حاليًا.. القارة السمراء تغير جلدها بفعل المارد الأحمر 11 لاعبًا يحصدون اللقب رقـــم 11 ويتزعمون إفريقيا



الأحد 18 يونيو 2023

للفرحة الرياضية بمصر عنوان واضح وصريح لا يتغير بمرور الزمان يسمى الأهلى، القاطن بالجزيرة، والذى يبلغ بشموخه وحصد الألقاب شموخ برج القاهرة المجاور له، حيث يتناسب ارتفاع رصيد بطولاته لهذه البنية العملاقة، وهيمنته وسيطرته على الكئوس وإغراقه للمنافسين، يشبه نهر النيل الخالد، الذى يجرى ويبتلع كل ما يحاول اللهو معه..

 

منذ أيام قليلة عم السرور والفرح، على مصر وجماهيرها بمختلف انتماءاتهم بعد تحقيق الأهلى، لقبه رقم 11 من دورى أبطال إفريقيا، بعد تعادل إيجابى خارج الديار أمام فريق الوداد الرياضى المغربى، بهدف لمثله، بعد تغلبه فى المباراة الأولى بهدفين مقابل هدف، لينجح أبناء السويسرى كولر، فى حمل البطولة رقم 11، ومواصلة الصدارة عن جدارة واستحقاق، ولا عزاء للمنافسين. 

 11 لاعبًا يحصدون اللقب رقم 11 ويتزعمون إفريقيا

كان الأهلى، قاب قوسين أو أدنى من الخروج من دور المجموعات، ولكن جاء إخفاق لاعب الهلال السودانى أطهر الطاهر، بعد إهداره ركلة جزاء لفريقه فى الدقيقة الثانية من الوقت المحتسب بدلاً من الضائع والتى كانت كفيلة لمنح فريقه الفوز على ماميلودى صنداونز الجنوب إفريقى، وتطيح بالمارد الأحمر، ولكن جاءت هذه الضربة بمثابة الإفاقة للأهلى، التى استغلها ويقتنص بطاقة التأهل كوصيف للمجموعة بعد المتصدر فريق صنداونز، ويمضى إلى اللقب متخطياً الرجاء الرياضى المغربى والترجى التونسى فى الأدوار الإقصائية، ليلتقى مع فريق الوداد المغربى فى نهائى البطولة للمرة الثانية على التوالى.

نجح النادى الأهلى فى تحقيق الفوز بلقب دورى أبطال إفريقيا للمرة الحادية عشرة فى تاريخه، بعد التعادل بهدف لمثله مع الوداد المغربى، فى مباراة الإياب فى الدار البيضاء، وبذلك رفع الأهلى رصيده من ألقاب البطولة القارية إلى 11 لقبًا، كأكثر الأندية فى التاريخ فوزًا باللقب، كما رفع رصيده من البطولات الدولية إلى 25 بطولة بينها 8 ألقاب سوبر إفريقى، و4 كأس أبطال الكئوس الإفريقية، ولقب واحد بكل من الكأس الأفروآسيوية، والكونفيدرالية الإفريقية، كما يحتل الأهلى المركز الثانى كأكثر الأندية تحقيقًا للبطولات الدولية فى العالم، خلف ريال مدريد الإسبانى، والذى جمع فى رصيده 29 بطولة، بينما يحل بوكا جونيورز الأرجنتينى ثالثًا فى القائمة ذاتها، برصيد 22 بطولة، وبذلك ضمن الأهلى المشاركة فى بطولتين أخريين، الأولى هى السوبر الإفريقى أمام اتحاد العاصمة الجزائرى، والثانية هى بطولة كأس العالم للأندية، والتى تقام فى المملكة العربية السعودية، نهاية العام الجارى.

كما نال الأهلى، بعد حسم اللقب الإفريقى، 4 ملايين دولار، نحو 140 مليون جنيه، وجاء ذلك بعد أن أعلن الاتحاد الإفريقى لكرة القدم «كاف»، مؤخراً بصورة رسمية عن زيادة الجوائز المالية فى بطولتى دورى أبطال إفريقيا والكونفيدرالية بنسبة زيادة وصلت إلى 40 فى المائة تقريباً وفقاً لرؤية الجنوب إفريقى باتريس موتسيبى رئيس الاتحاد الإفريقى للعبة، ونجح الأهلى فى أن يعود بلقب الأبطال من خارج القاهرة بنظام الذهاب والإياب، وذلك للمرة الخامسة فى تاريخه بعد 1982 من غانا، 2006 و2012 من تونس، و2008 من الكاميرون، وفشل الوداد فى حملة الدفاع عن لقبه أو أن يصبح أول فريق مغربى يتوج بلقب دورى أبطال إفريقيا مرتين متتاليتين، والرابع فى تاريخ المسابقة بعد أنيمبا النيجيرى 2003 و2004 والأهلى المصرى 2006 و2007 والترجى الرياضى التونسى 2018 و2019. 

  كولر يصنع مجدًا جديدًا فى 9 شهور

حقق السويسرى مارسيل كولر المدير الفنى للفريق الأول لكرة القدم بالنادى الأهلى، العديد من النجاحات منذ توليه المسئولية الفنية للقلعة الحمراء، يوم 9 سبتمبر 2022، وقضى مارسيل كولر 9 شهور فقط حتى الآن على رأس القيادة الفنية للمارد الأحمر، حقق فيها 4 ألقاب سواء على المستوى المحلى أو على المستوى القارى.

منذ قدوم كولر إلى الأهلى، استطاع أن يحقق لقب كأس مصر 2021-2022، بعد الفوز على فريق بيراميدز فى المباراة النهائية، كما قاد الأهلى لحصد لقب السوبر المصرى مرتين، الأول موسم 2021-2022 بالفوز على الزمالك بهدفين دون رد، والثانى 2022-2023 بالفوز على بيراميدز بهدف دون رد، وأخيرًا قاد الأهلى لحصد لقب دورى أبطال إفريقيا للمرة الحادية عشرة فى تاريخ النادى، ليحصد كولر على رابع ألقابه مع المارد الأحمر.