مجلة ksanews365 | سوق الانتقالات تشتعل مبكرًا بين قطبى الكرة المصرية الأهلى الزمالك يسعى لمواصلة الاستقرار بصفقات سوبر يرفض تكرار سيناريو الموسم الحالى

مجلة ksanews365 | سوق الانتقالات تشتعل مبكرًا بين قطبى الكرة المصرية الأهلى الزمالك يسعى لمواصلة الاستقرار بصفقات سوبر يرفض تكرار سيناريو الموسم الحالى



الأحد 25 يونيو 2023

تستعد معظم الأندية المصرية، للموسم الجديد عن طريق التفكير فى التعاقد مع بعض الصفقات، التى تساعدها فى الظهور بصورة جيدة ومحاولة المنافسة على بطولة، ويعد الصراع الأقوى والأزلى فى موسم الصفقات يكون بين قطبى الكرة المصرية الزمالك، والأهلى، كونهما يسعيان للحصول على المزيد من البطولات ويبحثان دائمًا عن الفوز، مما يتطلب التعاقد مع صفقات قوية، تملك ثقافة الفوز، وسرعة الانصهار والانسجام مع نسيج الفريق.

 

كل جهاز فنى طلب التعاقد مع مجموعة لاعبين لسد بعض الثغرات التى ظهرت خلال الموسم، من غيابات للاعبين أساسيين لم يكن البديل حاضرًا للتعويض، أو ضغط المباريات، تسبب فى تراجع مستوى لاعب، أو جهاز فنى تولى المهمة فى منتصف الموسم وفرض عليه مجموعة من الأسماء، ولم يختار من يناسب خططه وطريقة لعبه مما يفقده كثيرًا عند محاولة تنفيذ مهامة وفكره التدريبى، لذلك كون الزمالك، والأهلى، يملكان أجهزة فنية مستقرة، يكون أفضل عند اختيار اللاعبين، لاستخدامهم بطريقة تناسب الفكر الخططى والذى ينتوى تنفيذه وقد تعطل نسبيًا، تحديدًا مع المدير الفنى للزمالك الكولومبى كارلوس أوسوريو، وهذا جعله لا يظهر بالشكل المطلوب وتعرض لبعض المطبات من هزائم وتعادلات، حتى تعرف على بعض الأوراق التى تعينه وتساعده للعبور من عنق الزجاجة، على أن يكون موسم الانتقالات الصيفية، خارطة طريق بالنسبة للكولومبى أوسوريو، لإجراء التدعيمات اللازمة، كون الموسم القادم جماهير الزمالك، لن تقبل التفريط فى النقاط، أو الخروج من البطولات وسوف تكون المحاسبة حاضرة فى كل مباراة والتفريط فى نقطة يعنى وضعه تحت مقصلة الرحيل المبكر.

يختلف الوضع فى القلعة الحمراء، والتى تشهد استقرارًا بوجود جهاز فنى من بداية الموسم، ويعرف طريق البطولات، ويملك قماشة جيدة من اللاعبين، وما يفكر فى هو التعاقد مع لاعبين «سوبر»، لمواصلة سلسال الانتصارات، وتحقيق الألقاب، خلال الفترة المقبلة، ليكون بالفعل بداية الموسم القادم ضرب نار بين القطبين بفعل الصفقات القوية التى يخطط كل مجلس إدارة بتزكية من الجهاز الفنى، أو لجان الكرة لخطف الصفقات.

  الأهلى يسعى لمواصلة الاستقرار بصفقات سوبر

الوصول للقمة أمر يعد صعبًا ولكن الأصعب هو المحافظة عليه ينطبق هذا القول على النادى الأهلى، والذى أكل الأخضر واليابس الموسم الحالى، حيث فاز بالسوبر المحلى والإفريقى، واقتنص لقب دورى أبطال إفريقيا، بعدما كان الأقرب للخروج فى نسخة لم تكن سهلة، ويعد هو الأقرب لحصد لقب الدورى العام، والغائب عنه منذ عامين، كونه يتربع على القمة وبفارق واسع عن أقرب المنافسين، كل هذه الأرقام والإنجازات تحققت بفعل مدرب واعٍ امتلك القدرة على استغلال أوراقه والوصول لمنصات التتويج، ولكى يعاود هذا يحتاج للتعاقد مع مجموعة جديدة من اللاعبين، تساند الحاليين وتساعدهم، وتكون مثل الأساسيين، قدرة على التواجد فى أى وقت.

يحتاج الأهلى لمهاجم صريح «هجام»، يعرف الطريق نحو الشباك وله القدرة على إنهاء الكرة بشكل جيد، وهذا يفتقده الأهلى نسبيًا، والدليل على هذا أن معظم الأهداف تأتى عن طريق صناع اللعب، أو المدافعين، ويحتاج لاعبًا ثقيلًا لمساندة نجم الفريق التونسى على معلول، والذى حمل على عاتقه تمويل الهجمات للمارد الأحمر طوال السنوات الماضية، لذلك يلزم التعاقد مع من يسانده ويكون بديلًا له، مع تواجد لاعب خط وسط بجوار حمدى فتحى وعمرو السولية، وديانج، تحسبًا لرحيل المالى إليو ديانج، وما يمتاز به الأهلى وإدارته هو التكتم التام، فى عمليات التعاقد ولا يتم الإعلان عن الصفقة حتى يتم الانتهاء منها بشكل رسمى.

 الزمالك يرفض تكرار سيناريو الموسم الحالى

لم تعد هذه الفترة هى الأفضل لأصحاب الرداء الأبيض، بسبب حالة التغيير الكلى للجهاز الفنى، بعد رحيل البرتغالى فيريرا، والتعاقد مع الكولومبى كارلوس أوسوريو، بالإضافة للتخبط الإدارى الذى يعيشه الزمالك، منذ فترة طويلة، مع ضعف القماشة المواجدة حاليًا، ورحيل لاعبين كانوا أعمدة أساسية فى الفريق وإبرام صفقات لست على نفس المستوى، مما أدى لتراجع ترتيب الفريق بالدورى، الدور، مع خروجه من بطولة دورى أبطال إفريقيا، وتوديعه كأس رابطة الأندية وخسارة كأس السوبر، كل هذه الأمور يدفع ضريبتها جمهور القلعة البيضاء، والتى تتمسك بالأمل الأخير، والذى يتمثل فى التعاقد مع صفقات من العيار الثقيل، تكون خير دافع عن الفانلة البيضاء.

يسعى الأبيض، لضم صفقات سوبر، فى الانتقالات الصيفية، لتساعده على المنافسة على البطولات التى سوف يخوضها الموسم المقبل ويُعد محمود حمادة، لاعب خط وسط فاركو، وغنام محمد، وعمر كمال عبدالواحد، ثنائى فيوتشر، أبرز اللاعبين الذين يسعى الزمالك لضمهم خلال الميركاتو الصيفى، بالإضافة إلى ضم مهاجم أجنبى سوبر، كما تم الاستقرار على عودة محمود علاء وأحمد عيد وحمدى علاء ويوسف أوباما، وذلك بعد نهاية إعارتهم.

أيام قليلة تفصلنا عن معرفة تفكير كل جهاز فنى، والصفقات التى سوف يبرمها الفريق، وهل تكون ذا فائدة للفريق، ويتم التعاقد معها لسد الثغرة، أو تكون للشو الإعلامى فقط، ولا توجد صفقة بشكل رسمى قد حسمت كلها تكهنات ومحاولات وتربيطات تمت من تحت الترابيزة مع اللاعبين ولكن الحسم النهائى لم يحدث، وقد تتغير فى ثانية من الجزيرة لميت عقبة، أو العكس بفعل المال.