نهائي أمم أفريقيا 2023.. متلازمة ركلات الترجيح تلاحق كوت ديفوار

نهائي أمم أفريقيا 2023.. متلازمة ركلات الترجيح تلاحق كوت ديفوار



اقترب موعد إسدال الستار عن النسخة 34 من بطولة كأس أمم أفريقيا، التي تقام حاليًا في كوت ديفوار، بإقامة مباراة النهائي بين نيجيريا وكوت ديفوار، التي تقام على ملعب الحسن واتارا في العاشرة مساء بتوقيت القاهرة.

لازمت ركلات الترجيح، منتخب كوت ديفوار في تاريخ مبارياته النهائية في بطولة كأس أمم أفريقيا، فمن الممكن أن يشهد نهائي النسخة الحالية الوصول إلى ضربات الحظ الترجيحية في حال انتهاء الوقتين الأصلي والإضافي بالتعادل مع نيجيريا.

ولكن يريد المنتخب الإيفواري أن تبتسم له الساحرة المستديرة في حالة احتكام المباراة لركلات الترجيح. فإن المنتخب الإيفواري طوال تاريخه وصل من قبل إلى نهائي كأس أمم أفريقيا 4 مرات، أولها كان أمام غانا في نسخة 1992، فاز حينها بركلات الترجيح، والثانية في نسخة 2006 أمام منتخب مصر، لكنه خسر اللقب بضربات الحظ، أما الثالثة كانت أمام زامبيا في 2012، وخسر لقب البطولة أيضًا بنفس الطريقة، وأخيرًا أمام غانا مجددًا في 2015، ولكن حصد اللقب بركلات الترجيح. 

الغريب أن الأربعة نهائيات التي لعبها منتخب ساحل العاج، جميعها انتهت بالتعادل السلبي، ولكن في النسخة الحالية لم يلجأ إلى ركلات الترجيح سوى في مباراة وحيدة أمام السنغال في دور الـ16، بعد نهاية اللقاء بالتعادل الإيجابي 1-1.