Advertisements

أمينة خليل: شخصية عاليا تشبهني ووالدتي شاركت بمشهد صغير في «ليه لأ»

قالت الفنانة أمينة خليل أن شخصية «عاليا» في مسلسل ليه لا المثير للجدل تتشابه معها  في شخصيتها الحقيقية في بعض الأمور قائلة: «الكلام الي في المسلسل مافيش بنت مصرية ما سمعتوش من أهلها في أي فترة من فترات حياتها».



وأكملت في مداخلة عبر تطبيق «زووم» عبر برنامج «القاهرة الآن»، المذاع على فضائية العربية الحدث الذي تقدمه الاعلامية لميس الحديدي قائلة: «فيها حاجات مني لكن مش شبهي بنسبة 100%، وماقدرش أققول أن اي شخصية قمت بيها في أي عمل درامي تشبهني بشكل كبير».

وكشفت عن كواليس مكالمة والدتها مع الفنانة هالة صدقي قائلة: «ماما كلمت هالة صدقي عشان تباركلها بالمسلسل وقلتلها كلامك إلي قلتيه لأمينة حلو اوي كان نفسي أققوله ليها من زمان، مشيرة أن والدتها سعيدة جداً بالعمل وردود الفعل، وكشفت في مفاجأة أن والدتها شاركت في العمل بمشهد صغير وهو صاحبة ملجا الكلاب».

وأشارت أن مشاركة والدتها في العمل كان صدفة، مشيرة غلى أن مريم ابو عوف لجأت إليها اثناء تواجدها لأداء المشهد لان أبو عوف تحب المشاهد الواقعية ووالدتي ناشطة في مجال حقوق الحيوان خاصة الكلاب الضالة قائلة «محدش كان يهعرف يعمل الدور زيها».

وكشفت أن والدتها في حياتها الشخصية تضغط عليها للزواج قائلة «بتقلي دائما وبتزن وتقلي أتجوزي أتجوزي، لكن الفرق بين سهير في المسلسل والدة عاليا وامي أن أمي صديقة ليا وبتسمعني وبينا لغة حوار منذ نعومة أظافري ولم تقف في طريقي يوماً في رغبتي في العمل او التمثيل».

وأوضحت أنها تقيم مع والدتها ولم تترك المنزل لكنها كشفت أن لديها إستوديو صغير يبعد عن منزلها دقيقة واحدة  تلجأ إليه في بعض الأحيان قائلة «أنا سني دلوقتي31 سنة يعني مش صغيرة والي قدي منهم الي متجوز عشان كده عملت ليا أستوديو صغير أهرب ليه بعض الأحيان خاصة ان مواعيد التصوير بتاعتي مختلفة عن حياة أي بيت طبيعي أحسن ماعدا في كافية وأمي مبسوطة بده وفرشت البيت معايا وبتيجي تزورني وأختي كمان».