Advertisements
الزميل الخلوق الدكتور خالد محمود جوري  في ذمه الله

الزميل الخلوق الدكتور خالد محمود جوري  في ذمه الله

كان قد اخبرني قبل فتره انه تبقى له آخر قسم في مرحله الامتياز وبعدها سيغادر اليمن ويتجه إلى أرض الصومال ليعمل هناك ويخدم بلده، اخبرني ان عمه هناك بانتظاره وهو يحمل حرف الدال قبل اسمه، اخبرني بأن هناك عمل تبع منظمه دوليه منتظره ليخدم به أطفال بلده الصومال.



ولكن الله اخبره انه اختار لقائه قبل كل ذلك

 

خالد طيب جدآ جدآ لدرجة يعتقد البعض بانه ساذج ولم يعلموا بانه طيب للغايه كما يعلم من عاشره وعرفه عن كثب

 

عشت معه مواقف كثيره من حياتي الدراسيه كيف لا وانا سكنت معه منذ بدايه مشواري الدراسي تنقلنا بين سكن الساير سنتين إلى السكن الجامعي سنه وحتى حين ذهبنا إلى فوه أتت به الصدفه والقدر اخر سنه ليسكن بالشقة المقابله لعزبتي، ليستمر بيننا العيش والملح.

 

واليوم رحل صاحب القلب الطيب 

رحل خالد جوري او قوري كما نحن ان نناديه نحن اصدقائه

رحل خالد بعد رحله كفاح مع فيروس لعين اجارنا الله منه وإياكم

رحل خالد ابن الصومال الذي كان يعتز ببلده كثيرا رغم كل شي

 

دعواتكم المستمره لروحه الطبيبه

رحم الله روح خالد واسكنه فسيح جناته