Advertisements
دعونا نتفائل أيها الأحباء .. وإن غدا لناظره قريب!!

دعونا نتفائل أيها الأحباء .. وإن غدا لناظره قريب!!

من المقرر أن تحتضن  صباح غدا الثلاثاء الموافق 22 سبتمبر الجاري قاعة الفقيد أ.د.علي هود باعباد بالمكلا اكبروأوسع لقاء جماهيري عام دعت إليه السلطة المحلية بمحافظة حضرموت ، وسوف تتداعي لحضور هذا الاجتماع المهم كافة القوي السياسية والنخب والمكونات الحضرمية والقيادات الأمنية والعسكرية والشخصيات القبلية والعلماء والشخصيات الاجتماعية والوجهاء والأعيان وقطاعات الشباب والمرأة ومنظمات المجتمع المدني للوقوف على تداعيات الأوضاع التي تعيشها حضرموت الساحل بسبب تردي الخدمات ومنها الكهرباء التي ألقت بظلالها وانعكست سلبا على حياة المجتمع.*



 

وفي هذا الاجتماع المهم سيتحدث المحافظ البحسني أمام الحضور بشفافية ووضوح تام ، وسيوضح مايبذل من جهود حثيثة من قبل السلطة المحلية تواصلها الدائم على مختلف المستويات العليا ، وسيفند في كلمته الضافية أبرز  الصعوبات والعراقيل التي تعاني منها قيادة حضرموت منذ فترات ماضية، والى ذلك سوف يفند للجميع الاسباب التي ادت الى ضعف خدمات الكهرباء،ومنها ، عدم استجابة وتجاوب حكومة الشرعية لمطالب حضرموت ومراسلات ومناشدات  ومتابعات والحاح سلطة حضرموت المحلية ، الأمر الذي أدى إلى سوء خدمات الكهرباء بعاصمة المحافظة مدينة المكلا ومختلف المدن الساحلية*

 

    #كافة المؤشرات والمقدمات تؤكد لنا  بأن هذا الاجتماع المهم سيضع النقاط على الاحرف ، بل وستسمى الأمور بمسمياتها ليضع الجميع أمام مسؤولياته من حكومة ورئاسة  ووزراء ومن المتوقع ايضا أن يتخذ في اللقاء الموسع والشامل وللطيف الحضرمي كافة ، وبالاجماع سيتخذ قرارات المحورية وهامة جدا ، والتي ربما ستتخذ لاول مره في تاريخ حضرموت لتعود نتائجها واول ثمارها باذن الله تعالى بالخير على الجميع من خلال ضمان توفر التمويلات لتسيير وتحسين الخدمات الاساسية والضرورية  لأبناء محافظة حضرموت قاطبة من خدمات الكهرباء وتموينات المياه والصرف الصحي والنظافة وتحسين المدن وخدمات الاتصالات والطرقات والصحة والتعليم في قادم الأيام باذن الله تعالى وتوفيقه ، وسوف يتحقق ذلك بفضل تلاحم ووقوف واسناد كافة قوي ونخب حضرموت لقيادتهم المحلية ،والإجماع على ما اتفق عليه الجميع لما فيه مصلحة حضرموت واهلها والوقوف بصلابة وثبات أمام كافة المثبطات والتداعيات اوقل المطبات والعراقيل التي قد يصطنعها البعض لثنى حضرموت وقيادتها من المضي قدما بتنفيذ مخرجات اجتماع وإجماع قيادة وشعب حضرموت*

 

    #نقول هذا بعد أن طفح الكيل وبلغ سيل مماطالات الحكومة الزبى ، وسئم الناس وملوا من تكرارا تجاهلها وتسويفاتها التي لا تنتهي ؟!! وقد طال أمد الانتظار وتسرب اليأس لقلوب الناس في حضرموت  وطال الحرمان وامتدت مساحتة لتشمل الإنسان الحضرمي في خدماته الأساسية والضرورية ومنها متوالية أزمات الكهرباء ومسلسل الطفي واللصي  الذي وصل الحال بنا إلى ساعتين بساعتين ، وأكثر من ذلك*

 ولكن رغم كل ذلك نقول : ماضاقت والا ستنفرج باذن الله ، دعونا نتفاءل خيرا لحضرموت واهلها ايها الاحباء الكرام في قادمات الأيام لما سيتم وينفذ من خطوات وإجراءات منتظره  وبإرادة وعزيمة قوية سيجسدها الحضارمة !! نعم قد تكون تلك الخطوات والإجراءات صادمة وغير متوقعة لدى بعض المسؤولين في حكومة معين عبدالملك ووزارته التي تمادت كثيرا وتعاملت باستخفاف بمطالب واستحقاقات مواطني حضرموت !!  ولكنها ضرورة والضروريات تبيح المحظورات ولا ريب !! وهي خطوات  لابد منها وافرضتها وحتمتها تلك  الظروف وضغط المعاناة اليومية المتزايدة التي ظل  يتجشمها مواطني مدن ومديريات ساحل حضرموت.*

 

ثقوا ايها الاعزاء الكرام كل الثقة  بأن قيادة حضرموت وسلطتها المحلية والعسكرية لم ولن تكون إلا إلى جانب مصلحة المواطن في حضرموت وفي كل الأحوال والظروف..*

 

نأمل أن يكلل اجتماع غدا الثلاثاء بالنجاح والموفقية والسداد ، وان يجمع القوم بالراي والمشورة على توحيد الصفوف وشحذ الهمم والغايات النبيلة وتوجيهها نحو تحقيق  مصلحة حضرموت واهلها اولا واخيرا ومقدمة على ماعداها ، وبكل تأكيد عند الملمات والصعاب تعرف وتمتحن الرجال وتختبر وحتما لن ينفض ذلك الجمع المبارك الا بضمان تحقيق مصالح ابناء محافظة حضرموت ،ونحن نثق بقيادتنا الحكيمة وندعم بقوة وعزيمة لاتلين قوات نخبتنا الحضرمية الفتية  التي ستكون كما عهدناها هي الرهان والضمان وصمام امان لحضرموت وهي الحامي والحارس الأمين لأمن واستقرار وسكينة حضرموت ، ولن يفلح المرجفين مهما تداعو أو تكالبو ضد مصالح المحافظة ، ولن يصح الا الصحيح !! مهما تطاول الحالمون بعودة عقارب الساعة إلى الوراء.*

 

ينتظر الجميع في حضرموت والمهجر ويترقبوا بشغف وتطلع كبيرين ما سيتمخض عنه اجتماع قيادة ونخب اهل حضرموت من نتائج طيبة ومثمرة وان غدا لناظره قريب.!!