Advertisements

انطلاق المرحلة الثانية لعودة العمرة

أعلنت وزارة الحج والعمرة السعودية، الأحد، أنها بدأت بالتعاون مع الجهات المعنية في تنفيذ المرحلة الثانية من العودة التدريجية لأداء العمرة والزيارة، حيث شرعت في استقبال المعتمرين من المواطنين والمقيمين من داخل المملكة. 



 

وكانت السعودية سمحت للمواطنين والمقيمين، في وقت سابق من شهر أكتوبر/تشرين الأول، بأداء العمرة بعد التوقف الذي استهدف احتواء انتشار فيروس كورونا.

 

وقال المتحدث باسم رئاسة شؤون الحرمين، هاني حيدر، في تصريحات صحفية، إنه بالتزامن مع عودة العمرة سيتم إدخال الزوار لأماكن الزيارة بالمواقع الخارجية للحرمين على عدة فترات؛ منعا لحدوث تزاحم، على أن تكون الطاقة الاستيعابية في حدود 30%.

 

وتختلف المرحلة الثانية جزئيا عن سابقتها من حيث العدد المسموح له بأداء المناسك وأيضا بإتاحة خدمات أخرى، حيث تضمن السماح بأداء العمرة وإعادة فتح برامج الزيارة للمرافق الخارجية للحرمين للمواطنين والمقيمين داخل السعودية، بداية من الأحد، بنسبة 75% من الطاقة الاستيعابية التي تراعي الإجراءات الاحترازية للمسجد الحرام، أي 15 ألف معتمر و40 ألف مصلٍ يوميا.

 

ووفقا للمسؤولين السعوديين، فإن هذا العدد يمثل 75% من الطاقة الاستيعابية التي تراعي الإجراءات الاحترازية الصحية للروضة الشريفة في المسجد النبوي أيضا. 

 

وتستهدف المراحل التدريجية لزيارة المسجد الحرام وأداء مناسك العمرة مراعاة الإجراءات الاحترازية المشددة لمواجهة جائحة (كوفيد-19)، خاصة ما يتعلق بالحفاظ على مسافة التباعد الآمن وعدم التلامس، وارتداء الكمامة والتقيد بالأوقات والمسارات المخصصة لكل معتمر.

 

 

 

وتتميز المرحلة الثانية بالسماح للمعتمرين والزوار بالحصول على تصريح للصلاة بالحرم المكي وزيارة الروضة الشريفة.

 

وقال الرئيس العام لشؤون المسجد الحرام والمسجد النبوي، الدكتور عبد الرحمن بن عبد العزيز السديس، إن خطة زيارة الروضة الشريفة التي أعدتها وكالة الرئاسة لشؤون المسجد النبوي راعت الإجراءات الاحترازية لمواجهة "كوفيد-19". 

 

وأكد عضو اللجنة الوطنية للحج والعمرة، هاني العميري، أنه من المتوقع توافد أكثر من 250 ألف معتمر وأكثر من 600 ألف مصل في المرحلة الثانية من العودة التدريجية.

 

 

 

وقالت وزارة الحج والعمرة السعودية إن تنظيم دخول المعتمرين والمصلين والزوار سيكون عبر تطبيق "اعتمرنا"، بهدف إنفاذ المعايير والضوابط الصحية المعتمدة من وزارة الصحة والجهات المختصة في المملكة، وتنظيم أوقات أداء المناسك والتخطيط المسبق للرحلة وحجز الخدمات الاختيارية بكل يسر وسهولة.

 

ونقلت وكالة الأنباء السعودية عن مسؤولين توضيحهم أن قاصدي الحرمين الشريفين يدخلون بياناتهم عبر تطبيق "توكلنا"، وتتضمن تقديم ما يضمن خلوهم من فيروس كورونا، واختيار الوقت المناسب حسب المواعيد المتوفرة، وأيضا الخدمات التي يرغب بأن تقدم له مثل وسيلة المواصلات ونقاط التجمع.