Advertisements

آمال المعلمي.. ثاني سفيرة في تاريخ السعودية تؤدي القسم لممارسة عملها

آمال المعلمي.. ثاني سفيرة في تاريخ السعودية تؤدي القسم لممارسة عملها

أدت السفيرة السعودية الجديدة لدى مملكة النرويج، آمال يحيى المعلمي، القسم أمام العاهل السعودي الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود، لممارسة عملها الدبلوماسي الذي تعد ثاني امرأة تشغل منصباً مثله في تاريخ المملكة.



 

وقالت وكالة الأنباء السعودية الرسمية، في ساعة مبكرة من اليوم الأربعاء، إن المعلمي أدت القسم عن بعد أمام الملك، خلال أداء عد من السفراء السعوديين الجدد للقسم.

 

وتم تعيين المعلمي في منصبها الدبلوماسي في يوليو/تموز الماضي.

 

وتمتلك المعلمي سجلا حافلا في العمل الرسمي يمتد على مدى 20 عاما، فهي تشغل منذ العام الماضي منصب مدير عام للمنظمات والتعاون الدولي في هيئة حقوق الإنسان، وتولت سابقا منصب مساعد الأمين العام لمركز الحوار الوطني.

 

وعينت السعودية، الأميرة ريما بنت بندر بن سلطان، سفيرة لها في واشنطن، العام الماضي، في أول منصب من نوعه تتولاه امرأة في تاريخ المملكة التي تحث الخطى لتعزيز مشاركة النساء في الحياة العامة وسوق العمل وتولي المناصب القيادية.