Advertisements

المسماري: قطر وبمساعدة عملائها تخرق وقف إطلاق النار في ليبيا

اعتبر المتحدث باسم الجيش الليبي اللواء أحمد المسماري، الإثنين، أن قطر وبمساعدة عملائها تخرق وقف إطلاق النار في ليبيا.



 

وقال المسماري في بيان: "ما قامت به قطر والتي تعتبر أكبر داعم للإرهاب من استخدام لعملائها في ليبيا اليوم من توقيع ما سمته باتفاقيات أمنية يعتبر خرقا لمخرجات حوار جنيف 5+5".  

 

وأضاف أن ما قامت به الدوحة يعد محاولة خبيثة لتقويض ما اتفق عليه في جنيف من وقف لإطلاق النار، مؤكدا أن أسلوب قطر يعرقل وقف التصعيد وإنهاء التدخل الأجنبي الهدام في الشأن الليبي.

 

 

وكانت بعثة الأمم المتحدة في ليبيا أعلنت، الجمعة الماضي، توقيع اتفاق لوقف إطلاق النار بين ممثلين عسكريين للجيش الوطني الليبي، وحكومة الوفاق يسمح للنازحين واللاجئين في الداخل والخارج بالعودة لديارهم.

 

ويتضمن الاتفاق مغادرة جميع المرتزقة للأراضي الليبية في مدة أقصاها 3 أشهر، وتشكيل قوة عسكرية مشتركة بين الطرفين الليبيين تخضع لغرفة عمليات موحدة، وفتح كل الطرق في ليبيا لمكافحة خطاب الكراهية وتبادل الأسرى.

 

ولاقى إعلان وقف إطلاق النار في ليبيا الذي تم التوصل إليه، في جنيف، ترحيبا عربيا ودوليا واسعا، مؤكدين أنه "خطوة جادة نحو السلام"، وداعين جميع الأطراف إلى الالتزام به.