Advertisements

هزيمة جديدة للانقلاب.. الجيش اليمني يصطاد 30 حوثيا

هزيمة جديدة للانقلاب.. الجيش اليمني يصطاد 30 حوثيا

أعلن الجيش اليمني، الإثنين، مقتل 30 مسلحا حوثيا في نهم شرقي صنعاء، فيما شن التحالف العربي سلسلة غارات بمحافظتي مأرب والجوف.



 

وقال الجيش الوطني، في بيان، إن سلاح المدفعية استهدف مواقع وتحصينات تابعة لمليشيا الحوثي مناطق متفرقة بجبهة نهم، ما أسفر عن مقتل 30 عنصرا حوثيا.

 

كما أسفر القصف، عن تدمير آليات عسكرية مختلفة، منها 4 دوريات محملة بكامل عتادها العسكري في منطقة "نجد العتق"، شرقي صنعاء.

 

وساندت مقاتلات التحالف، المعارك على الأرض، حيث دكت تجمعات للمليشيات الحوثية في أطراف مديرية نهم ومديرية مدغل بـ 15 غارة، فضلا عن استهداف مواقع للمليشيا بالجوف بـ5 غارات.

 

وفي السياق، قام رئيس الأركان اليمني، الفريق الركن صغير بن عزيز، ومعه قائد قوات التحالف العربي بمأرب، اللواء الركن يوسف الشهراني، بزيارة إلى جبهات القتال في مديرية نهم، للإطلاع على مسرح العمليات القتالية.

 

ووفقا للبيان، فقد أشاد المسؤول العسكري اليمني، بالبطولات التي يسطرها الجيش والمقاومة الشعبية في معركة استعادة الدولة، كما ثمّن الجهود الداعمة والمساندة التي يضطلع بها التحالف العربي بقيادة السعودية.

 

وكانت مليشيا الحوثي الانقلابية، قد استأنفت خلال اليومين الماضيين، التصعيد العسكري في جبهات مأرب والجوف وصنعاء، بهدف نسف الجهود الأممية لفرض الإعلان المشترك لوقف إطلاق النار.

 

وخلافا للتصعيد على الأرض، شنت المليشيات المدعومة من إيران، سلسلة هجمات إرهابية، بطائرات مسيّرة، على أعيان مدنية في المملكة العربية السعودية، أعلن التحالف العربي، اعتراضها وتدميرها جميعا.