Advertisements

بدء جلسة النطق بالحكم في اتهام ناصر الخليفي بالفساد ودفع رشى

ارشيفيه
ارشيفيه

بدأت المحكمة الفيدرالية السويسرية جلسة النطق بالحكم في اتهام القطري ناصر الخليفي رئيس شبكة "بي إن سبورتس" ونادي باريس سان جيرمان الفرنسي، بالفساد ودفع رشى



وكانت النيابة السويسرية طالبت بسجن الخليفي لمدة 28 شهرا بتهمة الفساد وسوء الإدارة، حيث قام بالاتفاق بطريقة غير قانونية مع الفرنسي جيروم فالكه الأمين العام الأسبق للاتحاد الدولي لكرة القدم "فيفا"، على الحصول على حقوق بث كأس العالم لنسختي 2026 و2030.

النيابة السويسرية أكدت أمام المحكمة ثبوت قيام الخليفي بشراء فيلا عبر شركته "جولدن هوم" بمبلغ 5 ملايين يورو لفائدة جيروم فالكه، قبل أن يقوم في مرحلة ثانية بالتنازل عنها لشقيق أحد أبرز مساعديه خوفا من افتضاح أمره.

وتلقى الخليفي عدة صفعات أثناء محاكمته في سويسرا، حيث وجه إليه المدعي العام السويسري انتقادات لاذعة، لكونه لم يتوقف عن إظهار ازدراء القواعد الأخلاقية لكرة القدم والمؤسسات القضائية السويسرية، على حد وصفه.