Advertisements

لبنان يطالب المملكة السعودية بإعادة النظر في قرار حظر منتجاته

أعرب لبنان اليوم الاثنين عن أمله في أن تعيد السعودية النظر في قرار منع دخول المنتجات الزراعية اللبنانية والذي اتخذته الرياض بسبب ما وصفته بزيادة في تهريب المخدرات.



 

وكلف لبنان وزير الداخلية بالتنسيق مع السلطات المعنية في المملكة لمتابعة البحث في الإجراءات الكفيلة بكشف الفاعلين ومنع تكرار مثل هذه الممارسات.

 

وكان الرئيس اللبناني ميشال عون طلب من الأجهزة الأمنية التشدد في مكافحة التهريب ومن يقف وراءه بعد أن حظرت السعودية استيراد المنتجات اللبنانية بسبب المخدرات.

 

وذكر بيان رئاسي أن الحكومة طالبت أيضا المدعي العام اللبناني بمتابعة التحقيقات في القضية وإطلاع المسؤولين السعوديين على النتائج.

وصدر البيان بعد اجتماع حول الموضوع بين الرئيس ميشال عون ورئيس حكومة تصريف الأعمال حسان دياب وآخرين.

 

وأعلنت السعودية يوم الجمعة فرض حظر على دخول الفواكه والخضراوات اللبنانية بسبب زيادة تهريب المخدرات في خطوة ستفاقم المشكلات الاقتصادية التي يواجهها لبنان. وتبلغ قيمة تجارة الفاكهة والخضراوات اللبنانية 24 مليون دولار سنويا.

 

ويمر لبنان بأزمة مالية عميقة تشكل أكبر تهديد لاستقراره منذ الحرب الأهلية 1975-1990.

وطلب الرئيس اللبناني ميشال عون في وقت سابق من الأجهزة الأمنية التشدّد في مكافحة عمليات التهريب بينما قال دياب إن لبنان مع السعودية في محاربة شبكات التهريب لكن هذا الحظر لن يمنعها.

 

وقال دياب "نحن على ثقة أن السعودية وكل دول الخليج يعرفون جيدا أن التوقف عن استيراد الزراعات اللبنانية لا يمنع تهريب المخدرات الذي يعتمد طرقا مختلفة، وأن التعاون بيننا يساعد على ضبط هذه الشبكات".

 

وهناك مخاوف من أن يمتد الحظر، الذي بدأ سريانه أمس الأحد، إلى دول خليجية أخرى بعد أن أصدرت الإمارات والكويت وسلطنة عمان بيانات تدعم القرار السعودي.