Advertisements

الحجاج يؤدّون طواف «القدوم».. اليوم

وسط إجراءات احترازية وتدابير وقائية عالية التنفيذ للحد من انتشار فيروس كورونا، تستقبل مكة المكرمة صباح اليوم السبت، طلائع حجاج بيت الله الحرام لأداء مناسك الحج هذا العام، حيث يتم استقبال ضيوف الرحمن عبر أربعة مراكز «النوارية، والزايدي، والشرائع، والهدا»، وذلك قبل توجه الحجاج إلى المسجد الحرام لأداء طواف القدوم.



 

وسيتم تفويج الحجاج في مرحلة طواف القدوم، عبر خدمة النقل الترددي من مراكز التجمع إلى الحرم المكي، بحيث يتم تفويج 6000 حاج كل ثلاث ساعات، وتبدأ المرحلة الأولى اليوم.

 

خطة محكمة

 

وجاء في خطة وزارة الحج والعمرة السعودية أن نقطة تجمع واستقبال الحجاج في الزايدي ثم يتوجهون إلى الحرم وينزلون في ساحة الشبيكة، في حين ينطلق الحجاج من نقطة تجمع «النوارية» وينزلون بالقرب من الحرم المكي في محطة وقف الملك عبد العزيز، أما المركز الثالث فهو مركز «الشرائع» ومن خلاله يتم استقبال الحجاج القادمين من شمال وشرق مكة، وإيصالهم إلى محطة أجياد الصافي، وكذلك نقطة تجمع واستقبال الحجاج في «النسيم» يتم إيصالهم إلى محطة أجياد الصافي، عبر مسارات محددة وواضحة، كما كشفت الخطة أن الطاقة الاستيعابية لتفويج الحجاج في اليوم الواحد (48 ألف حاج).

 

بعد الانتهاء من طواف القدوم، تتم مغادرة جميع الحجاج من المسجد الحرام، والانطلاقة بالحافلات من محطة «باب علي» وصولاً إلى ساحة جسر الجمرات، وعبر النقل بنظام الرحلات الترددية، بما لا يقل عن 200 حافلة وبمتوسط 2000 حاج لكل 3 ساعات، ليتم وصولهم إلى الساحة، وبحسب ألوان النطاقات المخصصة لمشعر منى، ليتمكن الحاج من الوصول إلى مقر سكنه بمنى عبر مسارات مخصصة لكل لون.

 

الإجراءات الاحترازية

 

وشدد رئيس عام النقابة العامة للسيارات عبد الرحمن الحربي على أن النقابة تعمل على تعقيم حافلات نقل حجاج بيت الله الحرام طيلة رحلة الحج، وبعد كل عملية نقل للحجاج، كما تقوم النقابة بتطبيق كل الإجراءات الاحترازية، خلال التنقلات من الالتزام بتطبيق التباعد الاجتماعي، ولبس الكمامة وتوزيع المعقمات. وأضاف: «تم توزيع الحجاج على وحدات تنفيذية وكل 20 حاجاً فقط في حافلة، لتطبيق الاحترازات الصحية والتباعد الجسدي مع مرافقة قائد صحي ومرشد لكل حافلة، سعياً لتحقيق معدلات آمنة صحياً ومتميزة لنقل الحجاج».

 

أعمال صيانة

 

في غضون ذلك، أنجزت وزارة النقل والخدمات اللوجستية العديد من أعمال الصيانة والسلامة على الطرق المؤدية للمشاعر المقدسة؛ استعداداً لموسم حج هذا العام. ونفذت الوزارة عدداً من الأعمال، منها إصلاح الطبقة الإسفلتية بطول 75 كم، وإصلاح وتنفيذ السياج على الطرق بطول 85 كم، وتنفيذ أعمال الدهانات وعيون القطط بطول 75 كم، واستبدال فواصل تمدد الجسور بطول 500 متر، وحواجز معدنية واقية بطول ثلاثة كيلومترات، وقامت بتركيب حواجز خرسانية بطول ثلاثة كيلومترات، وإصلاح أكثر من 11 ألف وحدة إنارة، وتمت هذه الأعمال وفقاً لأعلى معايير الجودة والسلامة، وبكوادر فنية متخصصة لتوفير حركة تنقل سهلة وآمنة لضيوف الرحمن.