Advertisements

شركة تسلا ترفع سعر سيارتها طراز "واي بيرفورمان" في الصين

زادت شركة تسلا سعر سيارتها طراز "واي بيرفورمان" في الصين ، بعد مبيعات هائلة، ما يكشف تخطي الشركة قلق المؤسسات هناك.



 

وأعلنت تسلا، اليوم السبت، أنها سوف تزيد سعر  "واي بيرفورمانس" عشرة آلاف يوان (1552 دولارا)، بأثر فوري، مضيفة أن سعرها الجديد سوف يصبح 387900 يوان.

 

وأشارت الشركة التي يملكها إيلون ماسك إلى انتعاش في الشحنات الصينية المحلية في آب/أغسطس، وهذا مؤشر جيد بعد أشهر قليلة مضطربة للشركة في أحد أكثر أسواقها الرئيسية التي جاءت فيما واجهت البلاد تراجعا كليا في مبيعات السيارات، وفقا لما أوردته وكالة بلومبرج للأنباء.

شحنت الشركة 12 ألفا و 885 وحدة ،زيادة بنسبة 50 % تقريبا عن تموز/يوليو، عندما تراجعت الشحنات بنسبة 69 %.

 

ارتفعت الصادرات من مصنع شنغهاي الخاص بالشركة إلى 31 ألفا و379 سيارة، وأغلبها متجه لأوروبا، بحسب ما أظهرته بيانات رابطة سيارات الركوب الصينية يوم الأربعاء الماضي.

 

وتراجعت مبيعات شركة تسلا من السيارات صينية الصنع في الصين في يوليو بشكل حاد الشهر الماضي بعد سلسلة من الدعاية السلبية التي بلغت ذروتها في استدعاء كل سيارة تقريباً باعتها الشركة.

 

وأعلنت شركة تسلا عن شحنات محلية من الصين بلغت 8621 وحدة فقط في يوليو، وهو انخفاض بنسبة 69% عن شهر يونيو عندما قام مصنع تسلا في شنغهاي بشحن 28138 سيارة إلى السوق المحلية.

 

ومع ذلك، ارتفعت الصادرات إلى 24347 مقابل 5017، مع توجه معظم تلك المركبات إلى أوروبا.

 

وهذا يعني أن إجمالي شحنات تسلا في الصين في يوليو انخفض بنسبة 0.6% فقط إلى 32968.

 

في الوقت نفسه، تواجه تسلا منافسة شرسة من شركات سيارات كهربائية محلية ناشئة مثل نيو Nio Inc، وXpeng Inc، ولي أوتو، والتي جمعت للتو 1.5 مليار دولار في طرح في بورصة هونج كونج للمساعدة في تمويل عمليات البحث والتطوير وتوسيع البنية التحتية.

 

وقبل عدة أشهر ، استدعى المسؤولون الصينيون تسلا لمواجهة أسئلة حول جودة سياراتها المصنوعة في شنغهاي.

 

 و أفادت وسائل الإعلام أن الجيش منع سيارات تسلا من دخول مجمعاتها بسبب مخاوف من استخدام الكاميرات المجهزة على متنها للتجسس.

 

وتمثل الصين بالفعل خُمس عائدات شركة تسلا وهي ثاني أكبر سوق لها بعد الولايات المتحدة، وفقاً لإحدى التقرير المنشورة مؤخراً.

 

وقال ماسك لشبكة CCTV على المدى الطويل، "ستكون الصين أكبر سوق لنا، من حيث عدد المركبات المصنعة، وأكبر عدد من العملاء".