Advertisements

البرلمان العربي عن تصريحات قرداحي: تزييف للحقائق

البرلمان العربي عن تصريحات "قرداحي": تزييف للحقائق

أعرب البرلمان العربي عن رفضه الشديد للتصريحات "غير المسؤولة" لوزير الإعلام اللبناني جورج قرداحي حول دور السعودية في الأزمة اليمنية.



 

واعتبر البرلمان العربي أن تلك التصريحات "تزييف للحقائق" من شأنه إبعاد لبنان عن محيطه العربي.

 

وأكد البرلمان العربي في بيان أصدره الأحد، أن هذه التصريحات تبعد لبنان عن محيطه العربي، في وقت أحوج ما يكون فيه إلى حاضنته العربية لمساعدته على الخروج من أزماته.

 

ونبه أيضا إلى أن مثل هذه التصريحات غير المسؤولة لا تخدم الأوضاع السياسية والاقتصادية التي يعيشها لبنان، ويتطلع الشعب لسرعة تجاوزها.

 

وثمن البرلمان العربي الدور المحوري الذي تقوم به دول تحالف دعم الشرعية في اليمن بقيادة المملكة العربية السعودية تجاه الأشقاء في اليمن من أجل إنهاء الانقلاب الحوثي واستعادة مؤسسات الدولة الشرعية وإنهاء معاناة الشعب اليمني.

 

وأوضح أن هذا الدور النابع من مسئوليات دول التحالف تجاه أمتها العربية لا يقبل التشكيك أو المزايدة، بل هو محل تقدير وعرفان على كافة المستويات العربية والإقليمية والدولية.

 

وقال البرلمان العربي أيضا أن السعودية أكثر الدول حرصا على نصرة الشعب اليمني وإنهاء معاناته، وقدمت العديد من المبادرات الرائدة لحل الأزمة اليمنية.

 

كما أنها في الوقت ذاته من أكثر الدول التي تعرضت لاعتداءات إرهابية وهمجية من قبل مليشيات الحوثي الإرهابية، من أجل الدفاع عن الشعب اليمني.

 

وفي تعنت متصاعد، رفض وزير الإعلام اللبناني الاستقالة من الحكومة، رغم أزمة دبلوماسية سببتها إساءته لدول الخليج.

 

ونقلت قناة "الجديد"، عن قرداحي قوله: "استقالتي من الحكومة غير واردة حتّى الساعة"، فيما عزت لمصادر سياسية أنّ مسألة استقالة الوزير "المسيء" باتت في عهدة "حزب الله" وقراره.

 

وأطلق قرداحي الذي عين مؤخرا وزيرا للإعلام في حكومة نجيب ميقاتي تصريحات سلبية بحق السعودية والإمارات، بشأن حرب اليمن، انحاز فيها لمليشيات الحوثي، ما استدعى من أغلب دول الخليج سحب سفرائها من بيروت، واستدعاء بعثاتها هناك.