الجامعات التكنولوجية توفر تدريبات ميدانية في الشركات والمصانع

الجامعات التكنولوجية توفر تدريبات ميدانية في الشركات والمصانع
الجامعات التكنولوجية توفر تدريبات ميدانية في الشركات والمصانع

- اهتمام مُتزايد بعقد شراكات دولية ومحلية مع مؤسسات تعليمية مرموقة

- الجامعات التكنولوجية تنضم للتحالفات الإقليمية مع المؤسسات الأكاديمية والصناعية والإنتاجية

- تجهيز الجامعات التكنولوجية بالمعامل والورش لتدريب الطلاب عمليًا وتطبيقيًا

- الجامعات التكنولوجية تعتمد على البرامج الدراسية الحديثة لتلبية مُتطلبات سوق العمل

أكد الدكتور أيمن عاشور وزير التعليم العالي والبحث العلمي، على اهتمام الجامعات التكنولوجية بعقد شراكات مع الشركات والمصانع لتوفير تدريبات عملية للطلاب؛ لتزويد سوق العمل بالكوادر الفنية المُدربة، ولتأهيل الخريجين ليكونوا قادرين على تلبية مُتطلبات سوق العمل المحلي والإقليمي والدولي.

وأشار الوزير إلى أن الجامعات التكنولوجية تعتمد بشكل أساسي على تطبيق واستغلال التكنولوجيا في خدمة المجتمع، وتعمل على تزويد الطلاب بالمهارات والخبرات اللازمة لتلبية احتياجات سوق العمل، مشيرًا إلى أنه يتم تقديم العديد من البرامج الدراسية الحديثة التي تلبي احتياجات مجتمع الصناعة والمجتمع.

وأوضح الدكتور أيمن عاشور، أنه تم توقيع العديد من بروتوكولات التعاون بين الجامعات والمؤسسات الصناعية والتعليمية المختلفة، والانضمام إلى التحالفات الإقليمية؛ لتدريب الطلاب عمليًا وصقل خبراتهم وتنمية مهاراتهم، مشيرًا إلى أن الجامعات التكنولوجية تم تزويدها بالمعامل وورش العمل التي تم تجهيزها بأحدث الوسائط التكنولوجية وتعتمد على أحدث النظم العالمية، لتقديم تجربة تعليمية متميزة من خلال تدريب الطلاب عمليًا وتطبيقيًا.

وأوضح الوزير أنه تم إنشاء 10 جامعات تكنولوجية وهي (القاهرة الجديدة التكنولوجية، جامعة بني سويف التكنولوجية، جامعة الدلتا التكنولوجية، جامعة سمنود التكنولوجية - جامعة طيبة التكنولوجية - جامعة برج العرب التكنولوجية - جامعة أسيوط الجديدة التكنولوجية - جامعة 6 أكتوبر التكنولوجية - جامعة شرق بورسعيد التكنولوجية - جامعة مصر التكنولوجية الدولية)، مشيرًا إلى أنه يتم تقديم برامج دراسية حديثة تواكب مُتطلبات سوق العمل.

ولفت الدكتور أيمن عاشور إلى أن الوزارة بصدد إنشاء 17 جامعة تكنولوجية جديدة لتغطي جميع أنحاء الجمهورية؛ تنفيذًا لتوجيهات السيد الرئيس عبدالفتاح السيسي رئيس الجمهورية، وذلك في إطار جهود الدولة المصرية للارتقاء بالتعليم التكنولوجي والفني وتأهيل الخريجين ليكونوا قادرين على تلبية مُتطلبات سوق العمل.

ومن جانبه، أكد الدكتور أحمد الصباغ مستشار الوزير للتعليم الفني والتكنولوجي، أنه تم الانتهاء من إجراءات تأسيس جامعتين تكنولوجيتين وجاري عرضهما على مجلس الوزراء تمهيدًا لبدء الدراسة بهما في العام الدراسي 2024/2025، بالإضافة إلى جامعة تكنولوجية أخرى، لافتًا إلى استمرار أعمال الرفع المساحي والرسومات المعمارية لباقي الجامعات التكنولوجية، مشيرًا إلى أنه تم تنظيم العديد من الزيارات الميدانية للأراضي المُخصصة لإنشاء هذه الجامعات بمختلف المحافظات.

وصرح د. عادل عبدالغفار المُستشار الإعلامي والمُتحدث الرسمي لوزارة التعليم العالي والبحث العلمي، أن الجامعات التكنولوجية تستهدف تأهيل الخريجين لتزويد سوق العمل بالكوادر الفنية المُدربة جيدًا والمؤهلة لمواكبة التطورات الحديثة في المجال الصناعي، لافتًا إلى انضمامها للتحالفات الإقليمية التي تم توقيعها بين الجامعات والمؤسسات الإنتاجية والخدمية والصناعية والشركات داخل كل إقليم جغرافي، تنفيذًا للإسراتيجية الوطنية للتعليم العالي والبحث العلمي، وبما يتماشى مع تنفيذ المبادرة الرئاسية "تحالف وتنمية".

وأضاف المتحدث الرسمي أن الجامعات التكنولوجية شهدت إقبالًا كبيرًا من جانب الطلاب، وهو ما يعكس الثقة التي أصبحت تتمتع بها هذه الجامعات وثقة الطلاب وأولياء الأمور فيها؛ نظرًا لما تقدمه من برامج دراسية حديثة ومُتميزة والاهتمام بالتدريبات العملية؛ لتأهيل الطلاب ليكونوا قادرين على المنافسة في سوق العمل.

جدير بالذكر أن الجامعات التكنولوجية تعمل بنظام (2+2) حيث تمنح (الدبلوم فوق المتوسط المهني في التكنولوجيا) و(البكالوريوس المهني فى التكنولوجيا)، فضلًا عن (الماجستير المهني في التكنولوجيا)، و(الدكتوراه المهنية في التكنولوجيا).

إخلاء مسؤولية إن موقع عاجل نيوز يعمل بطريقة آلية دون تدخل بشري،ولذلك فإن جميع المقالات والاخبار والتعليقات المنشوره في الموقع مسؤولية أصحابها وإداره الموقع لا تتحمل أي مسؤولية أدبية او قانونية عن محتوى الموقع.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

السابق رودري: عقلية الانتصارات هي التي تميز مانشستر سيتي عن منافسيه
التالى مفاجأة خارج التوقعات بشأن سعر السبيكة الذهب اليوم.. ونصيحة مهمة عند البيع والشراء