انتفاضة جامعة كولومبيا.. ما الرسالة التي وجهتها نعمت شفيق إلى الشرطة بشأن الاحتجاجات؟

انتفاضة جامعة كولومبيا.. ما الرسالة التي وجهتها نعمت شفيق إلى الشرطة بشأن الاحتجاجات؟
انتفاضة جامعة كولومبيا.. ما الرسالة التي وجهتها نعمت شفيق إلى الشرطة بشأن الاحتجاجات؟

طلبت رئيسة  جامعة كولومبيا الأمريكية نعمت شفيق من شرطة نيويورك ببقاء قواتها داخل الحرم الجامعي حتى 17 مايو، وذلك بسب الاحتجاجات التى نظمها المئات من الطلاب الداعمين للفلسطينيين ورافضين الحرب على غزة إلى جانب مطالبتهم قطع العلاقات والاستثمارات التى تتم بين الجامعة وإسرائيل.

رئيسة جامعة كولومبيا الأمريكية تستدعي شرطة نيويورك لإخماد مظاهرات مؤيدة لفلسطين

وأرسلت شفيق رسالة إلى شرطة نيويورك، لتطلب المساعدة في إخلاء قاعة هاميلتون، والتى سيطر عليها طلاب محتجون على العملية العسكرية الإسرائيلية في غزة، كما علقوا على القاعة لافتات إحداها كتب عليها "قاعة هند"، وذلك إحياء لذكرى طفلة بعمر 5 سنوات من غزة قتلت بالرصاص الإسرائيلي، بينما كتب على لافتة أخرى "انتفاضة".

340.png
رئيسة جامعة كولومبيا نعمت شفيق

شرطة نيويورك تقتحم حرم جامعة كولومبيا 

وبعد دخول شرطة نيويورك حرم الجامعة أصدرت جامعة كولومبيا أصدرت بيانا توضح سبب استدعاء الشرطة. وقال متحدث باسم الجامعة: "نعتقد أن المجموعة التي اقتحمت المبنى واحتلته يقودها أفراد لا ينتمون إلى كولومبيا".

وأضاف: "نأسف لأن المتظاهرين اختاروا تصعيد الوضع من خلال أفعالهم، وبعد أن علمت الجامعة أن قاعة هاملتون تم احتلالها وتخريبها وحصارها، لم يكن أمامنا أي خيار، بعد إجبار العاملين على الخروج من المبنى، وتعرض أحدهم

وأمس، دخلت شرطة نيويورك حرم جامعة كولومبيا وقامت بإخلاء مبنى كان بداخله طلاب مؤيدون للفلسطينيين ورافضين للحرب المستمرة في قطاع غزة لأكثر من نصف عام والتى خلفت دمار كارثي سواء مادياً أو بشرياً.

هذا، وأرسلت إدارة الطوارئ بجامعة كولومبيا رسالة بالبريد الإلكتروني للطلاب تطالبهم بـ"تجنب المنطقة حتى إشعار آخر"،محذرة من :"عدم الامتثال قد يؤدي إلى اتخاذ إجراءات تأديبية".

كما حذر عمدة مدينة نيويورك إريك آدامز، من أن جهات خارجية تسبب مشكلات تتعلق بالسلامة العامة في الاحتجاجات بجامعة كولومبيا، وطالب المتظاهرين بالمغادرة.

وقال عمدة نيويورك إن المدينة لا يمكنها الانتظار حتى يصبح الوضع أكثر خطورة "يجب أن ينتهي الآن إنهم ليسوا هنا لتعزيز السلام أو الوحدة أو السماح بعرض سلمي لأصواتهم، لكنهم هنا لخلق الخلاف والانقسام".

وبدأت الشرارة الأولي لانتفاضة الجامعات في 18 أبريل عندما ألقت شرطة نيويورك القبض على حوالي 100 متظاهر في جامعة كولمبيا. وتزايدت الاحتجاجات المؤيدة للفلسطينيين منذ ذلك الحين في حرم الجامعات في جميع أنحاء البلاد.

وتجاوز العدد الإجمالي للاعتقالات في الجامعات في جميع أنحاء البلاد خلال الأسبوعين الماضيين 1000 شخص، وفقًا لتتبع صحيفة واشنطن بوست .

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

السابق الأهلي يحقق فوزا قاتلا ضد بلدية المحلة 2-1 في الدوري
التالى موعد عرض مسلسل دواعي السفر.. بطولة أمير عيد